منزل > مركز الأخبار > أخبار الدراسة فى الخارج

الطلاب الأجانب في معهد التبادل الدولي بجامعة شانغهاي والذين حصلوا على المنحة الدراسية لمعهد كونفوشي

study-shanghai.org 2017-11-16 14:00:12

 

 

في الفترة من 15-18 نوفمبر لعام 2017 نظم معهد التبادل الدولي بجامعة شنغهاي نشاط ثقافي تجريبي بمدينة شيآن القديمة ل 27 طالب بمنحة معهد كونفوشيوس لمدينة شيآن وهي من أشهر المدن القديمة علي مدار التاريخ والتي تعود الي الاسرة الثالثة عشر فهي نقطة انطلاق طريق الحرير البري القديم بين أسيا وأوروبا وتحمل مغزي تاريخي وثقافي عميق، وفي الرحلة التي تستمر لمدة ثلاث ايام يقوم الطلاب خلالها بزيارة متحف التاريخ شان شي القديم ومتحف أطلال بان بو واسوار المدينة القديمة لأسرة مينغ ومتحف التماثيل الحربية الجنائزية لأسرة تشين وشارع الوجبات الخفيفة لقومية هوي ومسرح أوبرا رقص شان شي والذي أثرى بشكل عميق معرفة الطلاب تجاه التراث الثقافي العميق والتاريخ الصيني العريق والبيئة الجغرافية والسمات الثقافية الإقليمية ل شان شي.

وكانت المحطة الأولى للنشاط هي متحف بان بو ويعرض اطلال بان بو الأشكال الاجتماعية والحياة المعيشية والوضع الاقتصادي وأحوال الزواج والعادات والتقاليد والأعمال الفنية الثقافية وغيرها من المحتوى الثقافي الغني لعشيرة موشي جه التي تعود للعصر الحجري الحديث والتي يعود تاريخها لأكثر من ستة آلاف عام، وأثناء الزيارة استمع الطلاب بجدية الي شرح المرشد السياحي وقاموا بطرح الأسئلة حيث كان درساً تاريخياً ممتعاً وشيقا.

وبعد الظهيرة قام طلاب معهد كونفوشيوس بالتوجه الي متحف التماثيل الحربية الجنائزية بمنطقة لين تونغ بمدينة شيآن، حيث عبر طلاب بولندا عن أن هذه التماثيل الفخارية للجنود وللخيول هي فريدة من نوعها وصلبة للغاية كما انها تعود لأكثر من ألفي عام وهو شيء رائع أحبوه للغاية.

وفي اليوم الثاني "رحلة المدينة" في الصباح قام الطلاب بزيارة أسوار المدينة القديمة شيآن وقاموا بصعودها حيث صعد كل اثنين أو ثلاثة سوياً ليشعروا بنكهة تاريخية فريدة علي أسوار المدينة التي تعود لأكثر من ستمائة عام وقام بعض الطلاب بتجربة متعة السير على جدران المدينة والتي تعد واحدة من اشهر الأبنية علي مدار التاريخ الصيني في النصف الأخير من القرون الوسطى وتعد أيضاً إحدى الابنية القديمة الأكثر كمالا التي مازالت موجودة في الصين والتي يظهر بها سحر العمارة الصينية القديمة للأصدقاء الدوليين.

وبعد الظهيرة قام الطلاب بزيارة معبد دا يان الشهير ومتحف التاريخ شان شي فنجد القطع الأثرية والقراميد الخضراء وكتب تسرد قصص وحكايات شيآن واحدة تلو الأخرى ليسجل الأحداث التاريخية واحداً تلو الآخر.

وفي المساء وبعد تناول مأدبة الطعام من الجياوتسي استمتع الطلاب معا بعروض الرقص والغناء التي تعود الي اسرة تانغ وتجسيد الاباطرة الصينين القدماء والآلات الموسيقية القديمة مثل القانون والعود والناي كما شاهد الطلاب العروض المسرحية التي تعود لأسرة تانغ والذي جعل الطلاب يشعرون بعمق الثقافة التقليدية الصينية الرائعة.

وكانت المحطة الأخيرة للنشاط هي زيارة شارع الوجبات الخفيفة لقومية هوي ومدينة شيان، ومدينة شيآن ليست فقط تمتاز بعراقة التاريخ ولكنها أيضاً عاصمة للأطعمة المميزة حيث نجد الأنواع المختلفة للأطعمة الخفيفة بشارع هوي التي تسيل اللعاب مثل فطائر جوان تانغ واللحوم ولحم الضأن على البخار وليانغ بي وغيرها من الوجبات الخفيفة الشهية.

وقد أتاح هذا النشاط الثقافي التجريبي للطلاب تقريب المسافات لتجربة الثقافة التقليدية الصينية والشعور بخمسة آلاف عام من التراث الحضاري العريق والتعمق في معرفة العادات الصينية والثقافات الوطنية والبيئات الجغرافية وتوسيع آفاق الطلاب وإثراء حياتهم الثقافية والدراسية ورفع وتحسين مستوى اللغة الصينية حيث أتاح النشاط للطلاب الأجانب معرفة أعمق للصين وتعزيز الشعور بهوية الثقافة الصينية.