منزل > مركز الأخبار > أخبار الدراسة فى الخارج

إقامة مراسم انتهاء الدراسة وحفل التخرج بالدورة السابعة بمشروع القارة المحيطية اوقيانوسيا مدرسة شنغها

study-shanghai.org 2017-10-26 13:32:11

في يوم 14/7 أقيمت مراسم انتهاء الدراسة وحفل التخرج للدورة السابعة بمشروع القارة المحيطية أوقيانوسيا – مدرسة شنغهاي الصيفية وذلك بالحرم الجامعي الشمالي القديم

 

وقد قام السيد شو يونغ لين نائب رئيس الجامعة بإلقاء الخطاب متمنياً ان يقوم الطلاب الأجانب المشاركين في مشروع المدرسة الصيفية بجامعتنا باعتبار جامعة شنغهاي للاقتصاد والتجارة الخارجية هي جامعتهم الأم واعتبار مدينه شنغهاي هي بلدهم الثاني، ليصبحوا رسلا للتبادل الثقافي بين الصين وموطنهم الأصلي مرحبا بهم للعودة مرة اخري في المستقبل للدراسة والعمل في شنغهاي


واثناء مراسم التخرج قام الطالب fergus orr من جامعة ملبورن والطالب moriah osborne من جامعة اوتاجو بالحديث نيابة عن الطلاب حيث أعربوا عن جزيل الشكر لجميع معلمي وطلاب جامعة شنغهاي للاقتصاد والتجارة الخارجية والطلاب المتطوعين كما أثنو علي التنظيم الدقيق الذي أتاح لهم قضاء شهر كامل من الدراسة المثمرة والأوقات السعيدة والتي تعد تجربة ثمينه لمشاركة أصدقائهم وأقاربهم للمعرفه الثقافية والمشاعر الجميلة التي اكتسبوها خلال هذه الفترة

وفي هذا المشروع قام معهد التبادل الدولي بجامعتنا بالتعاون مع الجامعات والكليات الدولية والقنصليات الأجنبية باختيار 42 طالب من ست جامعات هي جامعة ملبورن بأستراليا؛ جامعة ولونغونغ؛ جامعة ديكين؛ جامعة اوتاغو بنيوزيلاندا؛ جامعة اوتاغو للعلوم والتكنولوجيا؛ جامعة فانواتو جنوب المحيط الهادي؛ وأثناء فترة الدراسة التي استمرت لمدة أربعة أسابيع نظمت جامعتنا العديد من الأنشطة والمواد المتنوعة للطلاب من بينها المحاضرات المتخصصة في الشئون التجارية ودراسة اللغة الصينية، الرسم والخط الصيني، قص الأوراق الصينية، عمل أقنعة شخصيات اوبرا بكين، الرقص التقليدي الصيني، الووشو، تاي تشي وغيرها من الأنشطة المتنوعة، كما قام الطلاب بزيارة متحف شنغهاي ومركز لوجيازوي المالي ومتحف الصين للووشو وبلده جوجياجياو القديمة لتجربة عمق الثقافة الصينية، حيث استطاع الطلاب من خلال المدرسة الصيفية عبور المسافات لتعلم متعة اللغة الصينية وإدراك عمق الثقافة الصينية وإقامة علاقات صداقة ابدية مع طلاب جامعتنا

وقد تم تنفيذ المشروع برعاية لجنة التعليم بمدينة شنغهاي التي قدمت المنح الدراسية لطلاب دول القارة المحيطية استراليا ونيوزيلندا وجزر المحيط بهدف إتاحة الفرصة للطلاب للحضور إلى شنغهاي لدراسة اللغة الصينية والثقافة الصينية ودفع التبادل الثقافي الدولي